منتديات امجاد العراق

لا اله الا الله محمد رسول الله
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دماء في غزة تشكو الى الله والى الله المشتكى ( فيديو )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد الله
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 276
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: دماء في غزة تشكو الى الله والى الله المشتكى ( فيديو )   الأربعاء يناير 07, 2009 9:17 am


بسم الله الرحمن الرحيم



{أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُواْ الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُم مَّثَلُ الَّذِينَ خَلَوْاْ مِن قَبْلِكُم مَّسَّتْهُمُ الْبَأْسَاء وَالضَّرَّاء وَزُلْزِلُواْ حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللّهِ أَلا إِنَّ نَصْرَ اللّهِ قَرِيبٌ }البقرة214

{أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُواْ الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللّهُ الَّذِينَ جَاهَدُواْ مِنكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ }آل عمران142




فيديو مؤلم ومؤلم جدا لرجال ينطقون بالشهادة في اللحظات الاخيرة

او جثمان الشهيد وهو يرفع اصبعه مؤرخا لمن يراه انه مات على الشهادة ولقي ربه قبل ان يصله المسعفون

برقبة من تعلق هذه الارواح يوم القيامة

بمن حرض عليهم لكي يستعيد سلطتة

أم بمن خذلهم وتمسك بالحياة

أم بمن يخشى من الحرب ويناشد التنمية ويحيا على فتاة امريكا تلقي له بما يفيض عن حاجتها املا منها ان يكون عبدا مطيع ؟؟؟

لا حول ولا قوة الا بالله

لكي الله يا أمة محمد

لكي الله يا امة الاسلام

تتداعى عليك الامم كما تتداعى الأكلة على قصعتها ليس من قلة بل كثير ولكن كغثاء السيل

اترككم مع الفيديو المؤلم والذي منعته اليوتيوب بدعوى انه معادي للانسانية او بأي حجة كانت

لأننا بنظرهم نحن ليس من الأنسانية انما الانسانية هم السامية وللسخرية نحن من ابناء سام ايضا

لكننا مسلمين !!!

http://hanein.info/blok/2395.flv


منقول من شبكه حنين

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دماء في غزة تشكو الى الله والى الله المشتكى ( فيديو )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات امجاد العراق :: المنتديات العامه :: قضايا الأمة واحداث الساعة-
انتقل الى: